افهم شخصيه عميلك وكيف تتعلم منه وماهى الصعوبات التى تواجههك لفهم عميلك

افهم شخصيه عميلك وكيف تتعلم منه
افهم شخصيه عميلك وكيف تتعلم منه

بعد ان قدمنا الدرس الثالث من دروس الدورة المجانية فى فن خدمة العملاء

بعنوان  بعنوان تعريف العميل - الفرق بين العميل و المشترى والزبون وانواع العملاء وكيفية التعامل معهم

 

نقدم اليوم الدرس الرابع بعنوان 

  • افهم شخصيه عميلك وكيف تتعلم منه
  •   كيف أفهم عملائي بشكل أفضل وأدق  حتى تحقق افضل النتائج فى عملك ؟

عند التدريب على أصول البيع عاده ما نسأل لماذا تنجح وسيله مع عميل ولا تنجح مع آخر؟

. الإجابة هى

شخصيه العميل هي التي تشكل كل الفرق. إن فن البيع هو فن التحريض على الشراء, وبما أنه كذلك فهو يعتمد على فهم شخصيه العميل.

 إن من يتعامل مع مختلف الأشخاص لفترات طويلة وبانتظام, يعلموا إن لا شيء يفيد طول الوقت مع اختلاف الأفراد.

 لتكون فعالا في التعامل مع الآخرين يجب أن تخاطب الشخصية المختلفة لكل فرد بطريقه مختلفة.

 عليك أن تفصل طريقه للبيع تناسب الشخصيات المختلفة للمشترين الذين تتعامل معهم.

 إن جزء مهم من عمل محترفي البيع هو تحديد نوع شخصيه العميل ليتمكن من التعامل معها لإتمام عمليه البيع بنجاح

 

 


https://beautyclinicintanta.com/about/%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D9%81-%D8%B9%D9%86-%D8%B9%D9%85%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%B2%D8%B1%D8%A7%D8%B9%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B9%D8%B1-hair-transplantation/

نموذج الوجه في التدريب على البيع: ــ

تفيد برامج التدريب على المبيعات فى توضيح الأنواع المختلفة للعملاء الذين قد تقابلهم فى مجال البيع. إن  تحليل نموذج شخصيه العميل يستخدم مقياسين متقاطعين وهما إلى أي مدى تكون الشخصية عقلانيه وإلى أى مدى هي عاطفيه.

 

 إتباع هذين المقياسين أظهرت أربعه أنواع أساسيه للشخصية التي توصف بنموذج الوجه. إن معظم الأشخاص يستخدموا النوع الطبيعي للشخصية. ومع ذلك لا يمكن وصف شخصيه بأنها حصريه لهذا الشخص, فإننا جميعا نستخدم الأنواع المختلفة للوجه من وقت لآخر حسب الظروف النفسية التي نمر بها.

 

طبقا لذلك فقد نكون أحد الشخصيات الآتية:ــ

§    الشخصية الودودة:ــ

§  هذا النوع عاطفي ومتجاوب , وعاده ينقاد وراء حاجه الآخرين وتوجهاتهم. قد تظن هذا النوع من الأشخاص سهل التعامل معهم. نعم فهو شخص ودود منفتح ,إذا أين المشكلة؟ الصعوبة فى التعامل معه هو أنه يريد إرضاء الجميع, ويوافق على أي شيء . هذا يؤجل اتخاذهم لقرار الشراء مما يصعب مهمة البائع في إتمام البيع في فتره زمنيه معقولة. إذا ماذا تفعل ؟

v       عليك أن تفهم هذه الشخصية تماما.

v       أبنى نوع من المودة معها كأساس للتعامل.

v       اعمل على تقليل المؤثرات الخارجية إلى الحد الأدنى. خاصة أذا كان هناك بعض الأشخاص معه مشاركين فى الموضوع.

v       ركز على المميزات والفوائد, ولا تتعجله مهما طال الوقت في المفاوضات.

v       إن شعار هذه الشخصية هو " إجعلنى أشعر بالراحة تجاه السلعة أنا ومن في صحبتي

 

§  ."  الشخصية التحليلية :ــ

وتوصف هذه الشخصية بأنها غير عاطفيه وغير متجاوبة. هذه الشخصية حذره جدا مع البائعين. إنها لا ترى أي قيمه مضافة من عمليه البيع. ولتتمكن من بيع أي شيء لهذه الشخصية عليك أن تعطى أكبر قدر من المعلومات ــ لذلك الاستعداد والدراسة هما سلاحك للبيع لهذه الشخصية. مثل الشخصية الودودة الشخصية التحليلية بطيئة في اتخاذ قرار الشراء,

v      أمنحها ما يكفى من الوقت للدراسة والتحليل كما تشاء.

v      لا تستعجلها حتى لا تثير شكوكها.

v      أعد نفسك لبعض التنازل فى عرضك الذي تقدمه .

v      هذا العميل لا يعتبر أي شيء كامل ويبحث دائما عن الناقص في العرض.

v      تماسك وتعامل بهدوء وأعتمد على الحقائق المؤكدة التي يمكنك إثباتها.

v      قدم الأدلة على ما تقول إذا أمكنك ذلك.

 

§     الشخصية الواثقة الغير عاطفيه : وتعرف أيضا بالآمرة : ــ

هذه الشخصية تركز على الوقت والنتائج والإجراءات المتبعة في إتمام عمليه البيع. هذه الشخصية تطلب الاستعداد الكامل للوصول إلى مرحله تنفيذ الصفقة. هذه الشخصية تنتظر أي خطأ أو تقصير وتعتبره ذنب لا يغتفر وترحل في الحال دون شراء أو حتى اعتذار عن إضاعة وقت البائع. الوقت بالنسبة لها هو جوهر الموضوع. إذا لم ترى إن الاجتماع يحقق شيئا تنهيه بسرعة وتلغى المقابلة.

vيجب على البائع أن يركز على النتائج  أولا ثم المنشأة. أى الربح أولا.

vالمهم لهذه الشخصية الآمرة أن يرى في البائع انعكاسا للمنشأة التي يمثلها.

vأي يجب أن يكون في يده سلطه اتخاذ القرار دون الرجوع لمنشأته, فبالنسبة لهذه الشخصية هذا إهدار غير مقبول للوقت.

vأي إشارة لعدم تأكد البائع ستدفع بالمقابلة لنهايتها وللأبد.

 

§     الشخصية المنبسطة :ــ

وهى تعرف بأنها عاطفيه وحازمه و اجتماعيه وتحب أن تكون في مركز الاهتمام. هذه الشخصية عاده ما تكون لطيفه في التعامل مع الآخرين , ولكنها تستهلك الكثير من وقت البائع. التفاصيل الكثيرة تبعث على الملل بالنسبة لهذه الشخصية, لذلك

vأجعل العرض واضح ومختصر.

vهذه الشخصية تحب الاهتمام أكثر من الشخصيات الثلاثة السابقة, عليك أن تبقى على اتصال دائم معها من خلال التليفون أو البريد الإليكتروني أو الخطابات.

vركز على الفوائد والمزايا للمنتج الذي تبيعه.

vجدد في طريقه العرض والبيع حتى تثير اهتمامها.

vأي كانت الطريقة التي تتبعها اصبغها بلمسه مودة وأظهر منتهى الحماس.

إن هذه الطريقة من التدريب التي تركز على وجه العميل وما يعكسه من شخصيه العميل ,تساعدك على معرفه كيف يفكر العميل مما يساعد البائع على إيجاد الطريقة المناسبة للبيع والتي يمكن أن تنجح مع البائع لتحقيق أكبر قدر من المبيعات

 

 

      • فهم العملاء وتوقعك لطلبهم التالي

      فبعد أن تعرف عملائك بشكل جيد وتفهم طريقة تفكيرهم عليك أن تضع توقعاتك فيما سيحتاجونه ويطلبوه في المرة القادمة، كما يتوجب عليك وضع أكثر من سيناريو لتواجه طلباتهم ورغباتهم المتوقعة في المستقبل القريب، وتٌعد بدورك خطط مستقبلية تتفاعل مع تلك الطلبات عند بدئهم بالبث فيها

      وقد لا نختلف أن منتجك هو الأفضل ولكن ببساطه قد لا يرغبون به العملاء قبل إجراء بعض التعديلات عليه، وهذا أمر لن تتعرف عليه إن لم تصغي بانتباه لعملائك والاستماع. هنا لا يكون إلا للعميل الفعلي في المقام الأول وليس لكل من هب ودب، فحين تفهم عميلك جيداً وتتخذ قرارات تزيد من إمكانية تطوير مستوى المبيعات وتسلك بذلك الدرب الصحيح لاستمرار دوران عجلة التجارة وإثمارها بشكل ممتاز.

      إن من أكبر المشكلات التي قد تواجه أي نشاط تجاري هو فهم العملاء والزبائن، والقدرة على الاستمرار في استقطابهم للشراء عبر خطط تسويقية ملائمة. وفي مقال للكاتب الكبير بول شوميكر تم التركيز على خمسة مشكلات تواجه المبيعات وتطوير سيرها، وخمسة مقترحات لمعرفة ماذا يريد العملاء قبل معرفتهم هم، بهدف توفير ما يرغبون به في وقت قياسي فيشترونه منك وتستمر تجارتك بزيادة الأرباح.

       

      وقد بدأ بول شوميكر بالشكوى التي يكررها أصحاب النشاطات التجارية وهي:

      (كيف أفهم عملائي بشكل أفضل وأدق؟). وعلّ العائق الفعلي أمام تطوير الأعمال لدى الكثيرين، هو عدم فهمهم لرغبات عملائهم بشكل واضح، ويعود ذلك لعدد من الأسباب كان أبرزها التالي:

       

      • افتقاد العملاء للثقة فى تعاملاهم مع الشركات

      حيث فقدوا الثقة في العلامات التجارية والشركات الكبرى خاصة بعد تعرضها لعقبات حقيقية إبان الأزمة العالمية السابقة، ما جعلها تبدو في أعين العملاء هشة وغير مؤهلة للثقة، بالإضافة لأسباب أخرى عديدة، المهم هو وجود هذه الثغرة التي تعيق الانطلاق والتطوير بشكل واقعي وملموس.

       

      • زيادة قوة العملاء في اتخاذ مواقفهم

      كون الكلمة العليا هي من نصيب العملاء الآن أكثر من السابق، وما ساعدهم على ذلك هي وجود  التنوع  والاختلاف فى الخدمات والمنتجات وبالتالى المقارنات بين ايديهم من ناحية الأسعار والخدمات، بالإضافة لوجود شبكات التواصل الاجتماعي وسهولة معرفتهم بالأفضل. وكمثال حي، شراء شاب سعودي لتلفزيون ذكي 50 بوصة من امازون أمريكا خلال عرض خاص يشمل الشحن المجاني لكافة دول العالم، وقد حصل عليه بسعر أقل من أسعار السوق السعودي بــ 2000 ريال.

       

      • زيادة أوجه اختلاف العملاء في صفاتهم

      الأمر الذي يتطلب عمل تصنيف جديد لهم يتم التعرف عليهم من خلاله بشكل أوضح وأعمق، ومعرفة طرق التخاطب معهم ووضع خطط التسويق الأنسب لهم و معرفة شخصيه كل عميل وكيفية التعامل معه بالطرقة المثلى التى ترضيه .

       

      • زيادة  كمية البيانات والإحصائيات

      التي لا يمكن استقاءها إلا من خلال العملاء، الأمر الذي تسبب في الضوضاء عند الرغبة في الحصول على معلومات حقيقية ومفيدة تساهم في تطوير الأعمال، وهذا ما جعل فهم العملاء واستيعاب رغباتهم أكثر مشقة وصعوبة .

       

      • عدم اتضاح الصورة في توجه الاقتصاد العالمي

      وهل هو في صعود أم هبوط، الأمر الذي جعل العملاء أكثر رغبة في الحصول على حلول مرنة تناسب هذه الحالة الغير مستقرة، حيث يمكن ذلك عن طريق وضع خطط تطوير احترافية للمنتجات بحيث تساهم في خدمتهم بالطريقة الملائمة.

      قد تكون تلك المشكلات الخمسة قد اقتحمت الوطن العربي، وقد تكون لم تصل إليه بعد، أو أوشكت على الوصول، الأكيد أن من يتأهب لاستقبال مشكلة ما هو الأقدر على مواجهتها حين تقع.

      وقد عرض شوميكر خمسة مقترحات تعينك على التسويق الاحترافي عبر رؤية ما يراه عملائك وعبر فهم رغباتهم وميولهم بدقة:

       

      • ضع نفسك مكان العميل

      انتحل شخصيته وتخيل موقفه، انسي تماماً ما هو أنت وما تقدمه من خدمة، وراقب كم الخيارات المتوفرة أمامك كعميل وما تحصل عليه بعد الشراء. هذا تدريب يعمق من فهمك للعملاء ونظرتهم لك ولمنافسيك، ويعينك على توقع خطواتهم التالية.

       

      • ضع تصنيفاً لأهم عملائك

      ثم راقب كيف يتم التعامل معهم عند طلبهم للشراء من شركتك. هناك عدد من المستشفيات تجعل أطبائها الجدد يزورون المستشفى على هيئة مرضى، ويتحدثوا بعدها عن تجربتهم تلك وانطباعاتهم حولها. منشآت أخرى تجعل المدراء يستمعون لمكالمات العملاء دون معرفة أي طرف بذلك. أي يجب أن تكون على معرفة شاملة وعلم تام بكل ما يحدث للعملاء عند شراءهم منك، وهذه نقطة تعد من أهم نقاط تطوير الأعمال وتقدمها.

       

      • وفّر خدمة العملاء

      ليتم فهم عملائك بشكل أفضل، ففي الشركات الكبرى مثل شركة آي بي ام يتم اعتماد إرسال موظفين من الإدارات المختلفة إلى العملاء المستخدمين لأجهزتها ليتم فهم هؤلاء الموظفين للعملاء من على أرض الواقع بشكل أفضل، كما تعتمد عدد من البنوك جمع طاقم من الموظفين متخصصين في خدمة العملاء والاستماع لهم وفهمهم بطريقة أوضح وأدق.

       

      • تعلم من عملائك

       

      ففي بعض الشركات العملاقة كشركة جنرال اليكتريك يتم دعوة كبار عملائها وموظفيها في الصين لحضور دورات تدريبية وندوات عن أفضل طرق التفكير والإدارة والإبداع، يشارك الجميع بالرأي فيها، تلك الدورات تعينهم على فهم طلبات عملائهم ورغباتهم وتوفيرها لهم بالشكل الملائم.

       

https://beautyclinicintanta.com/2016/10/26/%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D9%81-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%B9%D9%85%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D8%B4%D9%81%D8%B7-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%87%D9%88%D9%86-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%B2%D8%B1-%D9%81%D9%8A-%D8%B7%D9%86/



منذ عدة سنوات قامت الشركات المنافسة للخطوط البريطانية بتقديم خدمة الليموزين لركاب الدرجة الأولى . فكانت الشركة تقل عملاءها من بيوتهم أو مكاتبهم حتى المطار .

بدا كل شخص يصرخ فى الخطوط البريطانية طالبا منها تقديم خدمة مماثلة , ولكن الشركة انتهجت منهجا أفضل .

 

فقد ذهبت إلى عملاء  الدرجة الأولى وسألتهم إن كانوا يفضلون توفير خدمة الليموزين ا وان هناك شيئا أخر يفضلون أن تقدمه لهم الشركة .

 

لقد اكتشفوا أن العملاء يريدون أن تهتم الشركة بهم في نهاية الرحلة أكثر من بدايتها . فالعديد من المسافرين يصلون إلى لندن في رحلات أكثر عمل فى الساعات المبكرة في النهار , ويضطرون الى الجلوس في المطار لعدة ساعات قبل ان ينتقلوا إلى مكان اجتماعاتهم , وهم يجدون وقت الانتظار فى المطار مملا ومحبطا .

 

لذلك , بدلا من توفير خدمة الليموزين بدأت الشركة فى إقامة استراحة لركاب الدرجة الأولى . وأصبح مسافروا الدرجة الأولى يتطلعون إلى الوقت الذي سينتظرونه في المطار !

فعندما يصل المسافر يمكنه أن يدخل إلى الاستراحة حيث يأخذ دشا ويكوى ملابسه ويستخدم معدات العمل المتاحة ويتناول وجبه الإفطار او يسترخى براحة ويترك الشركة تهتم به فى هذه الاستراحة المصممة خصيصا له

لقد حقق إنشاء هذه الاستراحات نجاحا كبيرا لشركة الخطوط الجوية البريطانية , واضطر المنافسون إلى الإسراع بتقليدها

 

اضافة بسيطة :

قامت شركة فير جين اير لاينز بإنشاء استراحة لركابها الذين يصلون إلى مطار هيثرو . و لأنها أدركت أن بعض رحلاتها تصل في مواعيد مبكرة للغاية أو متأخرة للغاية بالنسبة للمسافرين فإنهم يحتاجون إلى إنعاش أنفسهم قبل الاجتماعات او قبل السفر الى المدينة . لهذا السبب , قد اسمت الشركة استراحتها باسم الاستراحة الترويجية

 

 النص منقول : عن كتاب كيف تبيع اى شئ لاى شخص .
المؤلف : روبرت جينوم .

الصعوبات التي تعترض فهم شخصية العميل

من العرض السابق اتضح أن دراسة وتحليل شخصية العميل هي مفتاح رسم الاستراتيجية للتعامل معه، والطريق إلى مفهوم الخدمة المتميزة.... إلا أن مقدم الخدمة قد يواجه بصعوبات في فهم شخصية أحد العملاء وقد تكون هذه الصعوبات مرجعها العميل، أو قد يكون مرجعها الأساسي مقدم الخدمة نفسه.

 

1-    الصعوبات التي ترجع إلى العميل:

•    عدم نضوج بعض العملاء سيكولوجيا مما يدفعهم إلى التصرف بطريقة قد يفهمها مقدم الخدمة بشكل خاطئ مما يترتب عليه تأدية خدمة ليست بمتميزة.

•    عدم القدرة على التنبؤ بردود أفعال بعض العملاء نظرا لعدم استقرارهم وعدم التحكم في مشاعرهم مما لا يمكن مقدم الخدمة من التنبؤ باحتياجاتهم .

•    عدم تجاوب العميل مع مقدم الخدمة عند الحديث عن الخدمة التي يطلبها لظروف خاصة...فقد يكون العميل مستعجلا بسبب حصوله على إذن من عمله لفترة قصيرة.

 

2-    الصعوبات التي ترجع إلى مقدم الخدمة:

•    عدم تفسير سلوك العميل بالشكل الصحيح خاصة إذا كان مقدم الخدمة متحيزا في الحكم على بعض الصفات التي يتصف بها عميله وقام بتحليل إحدى هذه الصفات بطريقة خاطئة، وينعكس ذلك في النهاية على تأدية الخدمة المطلوبة.

•    ميل بعض مقدمي الخدمة لاستخدام الانطباعات الأولية عن عملاؤهم، وتظهر هذه المشكلة بشكل واضح في حالة العملاءالجدد. حيث قد يتصرفون بشكل لم يألفه مقدم الخدمة مما يشكل لديه انطباعات غير صحيحة لفترة طويلة.

ونود تذكيرك بان تحقيق مفهوم الخدمة المتميزة لن يتحقق إلا بترك الانطباعات الأولية عن العملاء.. فعميل الأمس قد لا يكون هو عميل اليوم أو غدا.

 

 ما هي أهم طرق فهم العميل وإستيعابه؟

الالمام التام بنوعية العمل الذي تقوم به
التحلي بالصبر وطول البال اثناء العمل وخاصة مع العملاء والمخدومين وعدم الدجر من الاسئلة والخدمةالتي تقدم لهم مهما كانت
الثقة التامة فيما تقوم به من عمل الإخلاص فيه قدر الإمكان
الإهتمام بكل تفاصيل العمل وعدم تجاهل اي شئ مهما كان
عدم خوض اي عمل لا يمكنك انجازه وافساح المجال لذوي الخبرة وذوي الكفاءة.

الاستماع الجيد للعميل ولمتطلباته وإعطاء الحلول المناسبه وهذا يحتاج إلى فهم الخدمات التي أقدمها بكل تفاصيلها الدقيقة

أهم طرق فهم العميل واستيعابه تبدأ من الكلمة الاولي بالتعريف بنفسك بطريقة لائقه ومهذبه وتطلب منه أن يتفضل بعرض طلبه وانك ستحاول جاهدا في تنفيذه .. 
التركيز في كل كلمه يقولها العميل ومحاولة فهم ما يريده قبل ان ينهي كلامه .. 
التفكير جيدا بأن هذا العميل هو أساس عملي

 

----

 

للاشتراك فى دورة خدمة العملاء المجانية وليصلك كل الدروس هناك اكثر من طريقة لذلك

اولا : على الواتس اب : ارسل كلمة ( تطوير ) الى رقم الواتس اب 00966562427217

ثانيا : على الماسينجر على الفيس بوك : اترك فى خدمتنا على الرابط التالى

 https://m.me/699873250182583

ثالثا : على الايميل : ارسل رسالة فارغه الى الايميل   kazamizaonline+subscribe@googlegroups.com

 --

نتمنى للجميع التوفيق والنجاح

نتمنى مشاهدة ارائكم على الموضوع بالتعليقات 

 

كلمات البحث :

خدمة العملاء , خدمة العميل , مهارات خدمة العملاء , خدمة عملاء مميزة , دورة فى خدمة العملاء , كيف تتعامل مع العميل , كيف تحافظ على عميلك , خدمة مميزة للعملاء , خدمة العملاء المميزة , خدمة العملاء الجيدة , احتراف خدمة العملاء , ماالمقصود بخدمة العملاء , تعريف خدمة العملاء , معنى خدمة العملاء , ماذا تعرف عن خدمة العملاء , العميل , معنى العميل , المقصود بالعميل , ماذا يعنى العميل , الفرق بين العميل و المشترى والزبون , كيف تفهم عميلك , كيف تتعامل مع عميلك بطريقة مميزة , طرق التعامل مع العملاء , طرق فهم شخصية عميلك , صعوبات تواجههك لفهم عملائك


https://beautyclinicintanta.com/about/%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D9%81-%D8%B9%D9%86-%D8%B9%D9%85%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%B2%D8%B1%D8%A7%D8%B9%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B9%D8%B1-hair-transplantation/

مواضيع ذات صله:

------------------------
كيف تتعامل بطريقة مميزة مع عملاؤك - مهارات خدمة العملاء )

https://goo.gl/iV8jCx

تعريف العميل – ماهو العميل وانواع العملاء

https://goo.gl/wXNgKl

تعريف العميل - الفرق بين العميل و المشترى والزبون وانواع العملاء وكيفية التعامل معهم

 

https://goo.gl/s0Eequ

المصادر :

خدمة العملاء - ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

ماهو الفرق بين العميل والزبون والمستهلك والمشتري ... - Bayt.com

خدمة العملاء | amtraning

العميل دائما على حق

نصائح في خدمة العملاء | Marketing for Professionals - CGC

كتاب التميز فى خدمة العملاء للدكتور ابراهيم الفقى

كتاب فن خدمة العملاء للدكتور ابراهيم الفقى

المفاتيح العشرة للنجاح للدكتور ابراهيم الفقى

كتاب مهارات البيع وخدمة العملاء

دليل رجل البيع الذكى مع العملاء

http://kenanaonline.com

http://theconsultant1.com/

http://alroeya.ae/2014/01/12/119268

 http://www.abahe.co.uk/

انهينا الدرس الرابع افهم شخصية عميلك و كيف تتعلم منه

والدرس القادم  هو كيف تحتفظ بعملاؤك

 الان جئنا الى استراحة الماسية والتى نعرض فيها سؤال عليكم حتى نثرى المناقشة بينكم

 السؤال :

 

  هل يمكن ان تخبرنا بخمس اسباب لفشل اى عملية بيع  او صفقة كانت على وشك الانتهاء؟

leave a comment

Write a comment

Comments: 12
  • #1

    محمد ممدوح عبد السلام (Sunday, 15 June 2014 04:21)

    1. عدم وجود أهداف واضحة:

    إذا كنت تشارك محتوى ما على شبكات الإعلام الإجتماعية دون وجود هدف محدد بوضوح، فمن المحتمل أن تذهب جهودك سدى. بوجود وسائل الإعلام الاجتماعية أو أي شكل من أشكال التسويق تقوم به لترويج عملك، فإنك بحاجة إلى اختيار النتيجة المرجوة. هل ترغب في زيادة معدل الزيارات عبر الإنترنت؟ أو تريد تشجيع الناس على الإشتراك في القائمة البريدية الخاصة بك؟ أو تريد ترويج كتابك؟ أو تحسين قبول العلامة التجارية؟ إذن عليك تحديد أهدافك.

    2. توقعات غير عملية:

    على الرغم من أهمية وضوح الأهداف المحددة، الا أن التأكد من أن تكون توقعاتك عملية أمر هام أيضا. من غير المحتمل أن تكون قادرا على جذب عدد كبير من الزبائن على الفور، ومع ذلك فإن تحقيق هذا الأمر يتطلب إستراتيجية تسويق على المدى الطويل لبناء قبول العلامة التجارية والحصول على المشاركة المتكررة مع العملاء ووسائل الجذب وترويج الفعاليات وزيادة المبيعات في نهاية المطاف. بالمناسبة، ينبغي أن لا تكون وسائل الإعلام الإجتماعية هي استراتيجيتك التسويقية الوحيدة، بل ينبغي أن تعمل بالتنسيق مع إستراتيجيات تسويق أخرى مثل الإعلانات المطبوعة والعلاقات العامة والاشخاص المعرفين وما إلى ذلك. كل عمل تجاري يجب أن يدير حملات تسويق متعددة بشكل دائم وفي وقت واحد.

    3. الإنقطاع عن الجمهور:

    قبل أن تبدأ في التواصل مع الناس عبر وسائل الإعلام الإجتماعية، عليك أن تدرك أولا من هم هؤلاء الناس. يجب أن تعرف جمهورك بشكل وثيق وأن تفهم من هم وما الذي يحفزهم، وما الذي يحبطهم، وما هي إحتياجاتهم. هذه العناصر الأساسية ستساعدك على تطوير ومشاركة المحتوى الذي يناسبهم.
    سهلة الوصول للقراء من أجل مشاركة المحتوى الخاص بك على شبكاتهم.

    4. الافتقار إلى الفاعلية:

    إذا كنت من الأشخاص الذين لا يستجيبون إلى ردود أفعال جمهورهم وتقديرهم والإجابة على أسئلتهم، فسوف يختارون مكانا أخر. إنها ليست مجرد مكان تنشر فيه رسائلك. بل سترى نتائج أكثر بكثير عندما تبدي إعجابك بالمحتوى وتفعل المشاركة مع الآخرين، وتذكر أسماءهم في مدوناتك وتروج المنتجات التي يوفرونها والخدمات التي يقدمونها. تخيل لو قام كل شخص في وسائل الإعلام الإجتماعية بإرسال رسالة تروج لعمل تجاري صغير كل يوم!

    5 الفشل في استقطاب الجمهور:

    بوجود وسائل الإعلام الإجتماعية ينبغي عليك تجنيد الأتباع والمعجبين بنشاط. بالنسبة لتويتر، فأعتقد أن متابعة الناس الذين يتبعونك يعد سلوكا إجتماعيا جيدا، ما يسمح أيضا لجمهورك بإدراك أنك تعير الإنتباه لهم. أما بالنسبة لفيسبوك، يمكنك استغلال الإعلانات للمساعدة في الحصول على مزيد من "الإعجاب" على صفحتك الخاصة. وكذلك الأمر بالنسبة للينكد إن، اجلب قائمة الأشخاص من قاعدة البيانات الخاصة بك ومن ثم أرسل طلبات الاتصال بشكل فعال إلى كل من تعرفه. بالنسبة لغوغل بلس، كل ما عليك فعله هو إضافة مزيد من الأشخاص إلى دائرتك. وعليه تكون النقطة الرئيسية هنا أن تكون شخصا ديناميكيا في بناء الجمهور وألا تكتفي بمجرد الجلوس وإنتظار الآخرين كي يبحثوا عنك

  • #2

    عمـاد الحــاج (Sunday, 15 June 2014 09:39)

    1- الفشل في توصيل خصائص المنتج للعميل.
    2- عدم وجود الثقة المتبادلة بين البائع والعميل.
    3- وجود منافس قوي .
    4- التردد في الشراء.
    5 - جودة المنتج.

  • #3

    سناء جادالله بله جادالله (Monday, 16 June 2014 06:05)

    هل يمكن ان تخبرنا بخمس اسباب لفشل اى عملية بيع او صفقة كانت على وشك الانتهاء؟
    عدم معرفة الوقت المناسب لعرض الصفقة او اجراء عملية البيع وكيفية الحوار وعدم طرح الاسئلة بصورة ودية صادقة
    عدم معرفة ما يحتاجه العميل من البداية حيث لابد من معرفة ماهى الاشياء التى يحتاجها العملاء وانواعها
    عدم جعل العميل فى موقع المعلم ومقدم الخدمة هو التلميذ حيث لابد ان يستمع لما يطلبه الزبون جيداً كذلك عدم استخدام مهارات الاستماع والتفاوض والاقناع بصورة جيدة
    الالحاح و الضغط على العميل يخلق التوتر في جو اللقاء سريعًا لذا لابد الابتعاد عنه اثناء عملية اتمام الصفقة والبيع .
    عدم الاهتمام بالجودة والشكل او الموديل الذى يجذب العميل والاصرار على اكتمال خطوات الصفقة بطريقة سريعة يجعل العميل يشك فى عدم جودتها

  • #4

    عادل (Monday, 16 June 2014 21:28)

    صفقة كانت على وشك الانتهاء وفجاة اصبحت الامور معقدة...مالذى حصل؟؟؟
    هنالك اسباب اوضحها باختصار
    اولا..قد يكون العميل لاحظ تغيرا فى المنتج المقدم لايستوفى الشروط المتفق عليها مسبقا
    ثانيا...عدم عقد الصفقة وانهائها فى الوقت المحدد والمناسب للعميل
    ثالثا...اضافة شروط جديدة على العقد لم يكن العميل على علم بها مسبقا
    رابعا...مرور العميل بظروف مالية تسببت فى عدم قدرته على الايفاء بالتزاماته المالية لانهاء الصفقة
    خامسا...وجود عرض جديد من قبل شركة منافسة منحت العميل مميزات وتخفيضات مالية وسهولة معاملة مع الشيكات
    هذا مايمكن ان يحدث لانهاء الصفقة
    احترامى/عادل

  • #5

    ابوثامر (Tuesday, 17 June 2014 01:28)

    إذا كنت تشارك محتوى ما على شبكات الإعلام الإجتماعية دون وجود هدف محدد بوضوح، فمن المحتمل أن تذهب جهودك سدى. بوجود وسائل الإعلام الاجتماعية أو أي شكل من أشكال التسويق تقوم به لترويج عملك، فإنك بحاجة إلى اختيار النتيجة المرجوة. هل ترغب في زيادة معدل الزيارات عبر الإنترنت؟ أو تريد تشجيع الناس على الإشتراك في القائمة البريدية الخاصة بك؟ أو تريد ترويج كتابك؟ أو تحسين قبول العلامة التجارية؟ إذن عليك تحديد أهدافك.

  • #6

    عبادةاحمد (Tuesday, 17 June 2014 04:15)

    1-عدم توفر الحماس اللازم لدى القائم بالبيع لاتمام هذه الصفقة
    2- لا يوجد هدف محدد لدى القائم بعملية البيع
    3-تغيير في الشروط المتفق عليها
    4-ظهور عيوب في المنتج عند استلام البضاعة ، وبالتالي الاخلال باحد شروط المتفق عليها في العقد عند التسليم وفق العينة
    5-قلة الخبرة لدى القائم بالبيع بكيفية التعامل مع العملاء وامام عملية البيع
    وشكرا

  • #7

    reem omran (Tuesday, 17 June 2014 05:42)

    1- معاملة جميع العملاء بنفس الطريقة
    2- عدم اختيار الوقت المناسب لأخذ الرد النهائي
    3- عدم الصدق واخفاء شروط معينة بالعقد
    4- عدم التعامل مع العقود المنافسة والمقدمة للعميل بطريقة ذكية
    5- عدم تقديم التسهيلات الماليو في الدفع للعميل وخصوصا اذا كان عميل سابق

  • #8

    rabeeaboshareb (Sunday, 22 June 2014 06:06)

    1-عدم المصداقية فى الحديث مع العميل
    2-عدم ثبات السعر لدي كل العملاء
    3-التحدث اكثر من انجاز المهمة الموجود لغرضها لدي العميل
    4-عدم اختيار وقت مناسب للتحدث مع العميل فى امور من الممكن ان تكون سبب لضياع الصفقة
    5-عدم وجود خبرة بيعية تتمكن من احتواء اى عميل مهما كانت حالتة المزاجية

  • #9

    سناء جادالله بله جادالله (Sunday, 22 June 2014 15:34)

    المحترمين الماسية ماركتينج
    لكم التحية
    المحاضرة الخامسة وصلتنى ولكن الرابط غير منشط ارجو
    ارسالها لى مرة اخرى مع خالص شكرى وتثقديرى

  • #10

    iman (Sunday, 22 June 2014 23:56)

    وجود منافسين أقوياء في السوق
    رداءة المنتج
    عدم وجود ثقة بين أطراف الصفقة

  • #11

    ياسر (Wednesday, 28 December 2016 09:29)

    رداءة المنتج
    أسلوب البائع المنفر
    طريقة العرض السيئة
    عدم جدية المشتري
    وجود منتج منافس

  • #12

    Awad (Thursday, 29 December 2016 16:29)

    ١-عدم وجود تخطيط وهدف واضح
    ٢- عدم توفر سيوله لمواجهة الركود
    ٢- عدم وجود موازنه للمشروع
    ٤- غياب الرقابه والتوجيه
    ٥- قلة الخبره